الدغيثر يفجر مفاجأة ويكشف سر اختفاء السيارات من الوكالات وعلاقته بتاريخ 1 يوليو !

نشر الناقد الرياضي عبدالعزيز الدغيثر ، مقطع فيديو يتحدث خلاله عن حيلة يقوم بها تجار السيارات للكسب عن طريق القيمة المضافة .

الوكالات بدون سيارات

وأوضح الدغيثر أنه أراد شراء سيارة لابنته بعد تخرجها من كلية الطب ، فذهب لكل الوكالات ولم يجد سيارات ، ومكتوب أنه قد تم بيعها جميعها .

وأضاف الدغيثر : ” أعتقدت بحسن نية أن السيارات ربما تكون بيعت كلها قبل تطبيق ضريبة الـ 15 % ” .

وتابع : ” الحديث الدائر أن هناك تجار قاموا بتخزين السيارات بعد دفع 5 % للدولة واستخراج اللوحات ، حتى يبيعونها بعد تطبيق ضريبة الـ 15 % ليكسبوا أكثر ” .

سيارات مخزنة

وأشار إلى أنه قد وصله فيديو لسيارات ضخمة مخزنة في استراحات ومنازل ومخازن ، ينتظرون تاريخ 7/1 لإخراجها وبيعها بعد تطبيق الضريبة .

واقترح الدغيثر بعض الحلول كان من بينها تأخير تطبيق الضريبة شهرين أو ثلاثة ، حتى يتم كشف هؤلاء التجار لأنهم سيضطرون لبيع السيارات أقل بنسبة 30% أو 40 % للحصول على السيولة .

وأضاف في مقترح آخر أن يتم تسديد الضريبة للمرور أو هيئة الزكاة والدخل ، لأن هذه الضريبة للدولة وليست للتاجر .